01
الإثنين, مارس

الأرواح في اليابان ما بين الفلكلور والميثولوجيا

فلكلوريات
Typography
  • Smaller Small Medium Big Bigger
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times
نبدأ ب"كامي" وهو اسمٌ يابانيٌ للأرواح عامةً وغيرها من القوى الخارقة للطبيعة، ويمكن أن تشير إلى الإله والآلهة القديمة. ولكن "كامي" هي بشكلٍ خاصٍ أرواحٌ ترتبط عادةً بالمعالم الطبيعية والظواهر التي تتكرر دائماً. فعلى سبيل المثال، يُعتقد أن أيَّ شكلٍ من أشكال الطبيعة كالجبل والنهر والشجر.. إلخ،يرتبط به كامي أو يسكن داخله. وفي بعض الأوقات يمكن لكامي أن يفضِّل إنساناً أو أن يكون مفيداً لإنسانٍ يعيش بالقرب من معلمٍ معين. على سبيل المثال، كامي الخيِّر أو السعيد الذي يعيش في الجبال يستطيع مساعدة مزارعٍ بتزويده بالماء لمحاصيله خلال الربيع. والعكس أيضاً صحيح، فكامي الغاضب يمكن أن يسبب دماراً عظيماً لمنطقته وللناس الذين يعيشون بالقرب منه.

"كوداما" هي نوع من الأرواح المرتبطة بالأشجار وهي شبيهةٌ بأسطورة حورية الغابة الإغريقية. على كل حال، لا تسكن كوداما جميع الأشجار، بدلاً من ذلك تسكن هذه الأرواح الأشجار الأكبر والأقدم والتي هي جزءٌ أساسيٌ من الغابة. وتحمي كوداما الغابات من الضرر، فيقال أنك إذا قطعت شجرةً داخلها كوداما فإنك ستعلق في سوء الحظ.

أما "شيكيجامي" فمصطلحٌ يستخدم لوصف الأرواح المسخرة من قبل السحرة. وتوجد هذه الأرواح لحماية وخدمة أسيادها. وهي شبيهة جداً بالمفهوم الغربي للسحرة أو العرافين. يمكن لشيكيجامي أن يأخذ العديد من الأشكال، وعادةً يتم استخدامه للمهمات الخطرة مثل التجسس والسرقة وتتبع الأعداء.

"شينيغامي" والتي يُتَرجم اسمها إلى إله الموت أو روح الموت. وفي أساسها هي النسخة اليابانية ل"Grim Reaper"، فالاختلاف الوحيد والرئيسي بين الاثنين هو وجود Grim Reaper واحد، بينما يوجد العديد من شينيغامي والذين يعملون بشكلٍ ثنائيٍ معاً. وكما يستدل من اسمها فإن شينيغامي مسؤولة عن ضمان موت الفرد في وقته المحدد، وإرشاد الشخص للعالم السفلي. ومن المهم ذكر أن شينيغامي يضمن موت الفرد فقط ولا يقوم بأي عملٍ من أعمال القتل. ومثل معظم الأرواح المرتبطة بالموت فشينيغامي لديهم سمعة بكونهم مظلمون وخبيثون. وهم عادة ليسوا مرئيين للناس لكن يمكن أن يكونوا مرئيين للأشخاص الذين اقترب موتهم.

"كيرين" والذي يعود أصل اسمه ل"تشيلين" من الفلكلور الصيني هو كائنٌ أسطوريٌ وملكيٌ وغالباً ما يأخذ شكل وحش "hooved". ووفقاً للأسطورة فإن كيرين مخلوقٌ مخيفٌ يملك قوةً هائلةً ويعاقب الأشرار. وهو معروفٌ كأقوى وحشٍ، حتى إنه اعتبر إلهاً في بعض الحكايات. وهذا الكامي يلتف حوله الكثير من الغموض، إذ توجد العديد من الروايات المختلفة التي تصف مظهر كيرين. فيقال أنه يمتلك قروناً كالغزال ولديه حراشفٌ كالتنين وينفث الهواء كالثور وذنبه كذنب الأسد. ويقال أيضاً أنه عندما يمشي كيرين يستطيع أن ينشر السلام أينما ذهب، ولكن يجب أخذ الحذر منه لئلا يدوس أحداً بحجمه الكبير.

"يوريه" والذي يترجم اسمه حرفياً إلى "الروح القاتمة"، هو روح شخصٍ متوفى لم ينتقل إلى الحياة الأخرى. وهو شبيه بفكرة الأشباح في الأساطير الغربية. ويوجد اعتقادٌ تقليديٌ يابانيٌ يقول أن جميع البشر لديهم روح تسمى "ريكون"، وعندما يموت الشخص فإن ريكون تترك الجسد وتدخل مرحلة العذاب. ومن هنا فإن ريكون تنتظر الجنازة والشعائر الصحيحة ليتم تنفيذها وإكمالها لتنتقل إلى الآخرة وتنضم للأجداد. ولكن إذا مات الشخص بشكل مفاجئ أو عنيف كالموت مقتولاً أو منتحراً، أو لم يحصل على جنازة لائقة وطقوس ما بعد الوفاة، أو كان لديه مشاعرُ سلبيةٌ كالكره والغيرة والانتقام خلال حياته، عندها تتحول ريكون إلى يوريه. ويبقى يوريه عالقاً في الأرض حتى يصل للراحة، وذلك إما بالقيام بالطقوس المفقودة كالدفن، أو حلِّ الصراع العاطفي الذي أبقاه مقيداً في المقام الأول. ولكن إذا تركت هذه الأمور بدون إكمال فيوريه سيظلُّ على الأرض إلى الأبد مطارداً الناس ومفزعهم.

تجدون المزيد من المعلومات حول شينيغامي ومذكرة الموت في المقال التالي:
هنا

المصدر:
هنا