16
السبت, نوفمبر

شبه الجزيرة العربيّة

يعد الموقع أحد المقومات الطبيعية، كما ويؤثر الموقع في الاتصال مع الدول الأخرى، ويلعب دوراً هاماً في التجارة وهذا ما يميز شبه الجزيرة العربية التي تقع في الجنوب من آسيا، ودولها هي : المملكة العربيّة السعودية، والبحرين، والكويت، وقطر، والإمارات العربيّة المتحدة، وعمان، واليمن.

الأعاصير

الأعاصير ومفردها إعصار، وهي عواصف عنيفة ذات رياح دوارة بشكل حلزوني، تكون فيها الرياح الباردة ذات الضغط المرتفع تدول حول الرياح الساكنة ذات الضغط المنخفض، ثم تخرج هذه العاصفة من الماء إلى اليابسة فتفقد سرعتها لاحتكاكها باليابسة بعد أن تدمّر كل ما يمرّ في طريقها على اليابسة دماراً كبيراً، كما يتحرّك الإعصار في خطوط منحنية أو خطوط مستقيمة، ويختلف دوران الإعصار في كل من نصف الكرة الأرضية الشمالية الذي يدور فيه الإعصار باتّجاه عكس عقارب الساعة، بينما في نصف الكرة الأرضية الجنوبية يدور الإعصار باتجاه عقارب الساعة، وتسمّى أعاصير حلزونية أو مدارية أو استوائية؛ وذلك لأنّها تنشأ فوق البحار والمحيطات الاستوائية في فصل الصيف وفصل الخريف.

الفصول الأربعة

يمرّ على كوكب الأرض بمختلف مناطقه وبقاعه الجغرافية أربعة فصولٍ سنوياً، وهي الربيع، والصيف، والخريف، والشتاء بالترتيب، ويستمر كلٌ منها لمدّة ثلاث شهور، وتتميز بصفاتٍ وظواهرَ تدل على كلٍ منها وتختلف وتتباين من فصلٍ لآخر، فالربيع على سبيل المثال يتميز باعتدال الجوّ واخضرار العشب والشجر وانتشار الأزهار ذات الألوان المميزة وفيه يقوم الناس برحلاتٍ في الطبيعة، وهو يمتد من شهر آذار وينتهي في حزيران، أما الصيف ففيه ارتفاعٌ لدرجات الحرارة بشكلٍ كبيرٍ ويطول النهار بشكلٍ ملحوظٍ فيه وتكثر الرحلات الصيفية والبحرية وغيرها، ويقصر الليل ويمتد من شهر حزيران وحتى آب، وفي الشتاء تنخفض درجات الحرارة بشكلٍ كبيرٍ وتحدث ظواهر البرق، والرعد، وتساقط الثلوج، والأمطار، والبَرَد، وحدوث السيول، والفيضانات، وفيه يرتدي الناس الملابس الثقيلة ويستخدمون مختلف أنواع التدفئة، ويمتد من شهر كانون أول حتى شهر شباط، أمّا الخريف فهو فصل التقلّبات الجوية المختلفة، وفي هذا المقال سيتم توضيح المعلومات المختلفة عنه تحديداً.

الزلزال

الزلزال أو الهزة الأرضية ظاهرة طبيعية تحدث في اليابسة والبحر تنتج عن اهتزاز أو عدة اهتزازات ارتجاجيّة تنتج عن حركة في القشرة الأرضية، غالباً ما تكون ناتجة عن حركة الصفائح الأرضية أو عن كسر في القشرة الأرضية، فتكسر القشرة الأرضية أو تحرك الصفائح ناتج عن ضغط منصبّ على القشرة وتراكم ما يسمى بالإجهاد الداخليّ، فتتحمل الصخور حتى حدّ معين، ثمّ يحدث الزلزال.

الكوارث الطبيعية

تتكوّن الطبيعة من مجموعةٍ من العناصر المختلفة والمتنوّعة من حيث الأشكال والأحجام والألوان، والتي خلقها الله كما هي ولا دخل للإنسان أو السلوكيات البشرية بها، وهي كما ذكرنا متنوّعة كالمطر، والغابات، والبحار، والجبال وغيرها الكثير، وتكون في وضعها الطبيعي حتّى يقوم الإنسان بسلوكياتٍ خاطئةٍ تجاهها من تلوثٍ وقضاءٍ على الثروات الحيوانية والنباتية على سبيل المثال، أو يكون التأثير السلبي ناتجاً عن أسبابٍ أخرى مدمرةٍ تُحدث الخلل في عناصر الطبيعة فيما يعرف بالكوارث الطبيعية، فهي حالات دمارٍ تصيب عناصرَ معينةٍ في الطبيعة بأذىً وخسائرَ في الأرواح والممتلكات.

الشتاء

الشتاء هو أبرد فصول السّنة الأربعة، وهو يبدأ يوم الانقلاب الشتوي وينتهي في الاعتدال الرّبيعي، أي في الفترة الواقعة بين الواحد والعشرين من شهر كانون الأوّل والعشرين من شهر آذار، ويكون النهار فيه قصيراً واللّيل طويلاً، ويتميّز بأدنى درجات الحرارة بالمقارنة مع الفصول الأُخرى.

الزلازل

نسمع دائماً عن الأضرار الهائلة التي تخلفها الزلازل بالأرواح وبجميع النواحي الحياتية، ولذلك بدأت دول العالم باتّباع الخطط المدروسة للتصدّي لهذه الظاهرة والتخفيف من الأضرار الناجمة عنها، ولهذا السبب نودُّ أن نعرض عليكم أحد هذه الأمثلة ألا وهو زلزال اليابان عام 2011م، وعن كيفية حدوثه، والأضرار الناجمة عنه، والأمور المستفادة للتصدّي لهذه الكوارث.

المزيد من المقالات...