12
الخميس, ديسمبر

التفاهم في الحب

التفاهم في الحب أهم من العاطفة، نعم هذه هي الحقيقة، عاطفة بدون تفاهم عاطفة بلا عمق، عاطفة سطحية ستتبخر وتتلاشى عند أول منعطف، لذلك في السطور السابقة سنتحدث حول أثر التفاهم على العلاقة العاطفية وفي حالة أن معدل التفاهم في العلاقة ضئيل كيف نستطيع تنميته والتوصل إلى وجود نسبة معقولة في العلاقة تمكننا من الاستمرار في هذه العلاقة بسلام، ونبدأ بأثر التفاهم على العلاقة العاطفية أو ما يحدثه التفاهم في العلاقة العاطفية ويجعلها أفضل

قول أحبك

الحب هو أقوى وأهم الصفات التي نحتاجها بشدة في حياتنا، لذلك، قول أحبك ومعرفة كيف ومتى وكل ما يتعلق بها لا يقل أهمية عن الصفة نفسها. التواصل والترابط والتواجد سويا بقلوبنا قبل ألسنتنا هي وسائلنا من أجل إيصال الحب ومعناه وتلبية تلك الرغبة القوية والهامة. ولكن ليس قول أحبك باللسان هو فقط ما يعبر عن الحب، بل يعتبر هذا القول واحد من عدة أمور كثيرة هي أكثر أهمية بكثير من قول أحبك فقط. إذا، إذا كنت تريد أن تعرف كيف تعبر عن حبك للآخرين -سواء كان هذا الآخر أحد أفراد عائلتك أو صديقك أو رفيق حياتك أو حتى زميلك في العمل- دون أن تحتاج إلى ” قول أحبك ” صريحة، فإن عليك أن تتابع هذا المقال وأن تتبع الخطوات التي سنذكرها جملة وتفصيلا في سبيل تحقيق هذا الأمر. مع تمنياتنا بحياة مليئة بالحب والاهتمام والتواصل.

قصص الحب المجهولة

قصص الحب المجهولة كثيرة جدًا، وذلك لسبب وجيه وهو أن الجميع يبحث عن الحب وعن شريك الحياة، الجميع يبحث عن حالة العشق والولع. الكل يتمنى أن يحظى بالحياة السعيدة، حتى الأشرار يتمنون أن يجدوا النصف الأخر الشرير الذي يكمل لديهم الجنون. الحب هو العامل المشترك عند كل البشر، منه وبسببه تحدث كل التغيرات الأساسية في نفسية الإنسان الطبيعي. ولذلك غالبًا كل إنسان لديه قصة حب خاصة به، غير هذه التي نسمع عنها مثل قصص روميو وجولييت أو قيس وليلى أو عنتر وعبلة. كلها قصص شهيرة جدًا لدرجة أنها تدرس في المناهج المدرسية، ونُظم فيها الشعر مرارًا وتكرارًا. ولكن في هذا المقال اليوم سنتكلم عن قصص الحب المجهولة، التي لم تكن عزيزي القارئ تعرف أنها حدثت بالفعل، أو على الأقل كانت معروفة في زمن من الأزمان، ولكنها اندثرت مع الوقت. لذلك تابعنا لتحظى بجولة تاريخية رائعة وممتعة.

رغبات المرأة

نستعرض في هذا المقال رغبات المرأة المختلفة وأهم رغبة هي أن هذه الرغبات تريدها ولكن لا تريد أن تطلبها صراحة، ويوم أن تلمّح بها، ستكون متضايقة أشد الضيق، لذلك هي تريد كل هذه الأشياء دون أن تصرح بها، تعرف من تلقاء نفسك، كيف تعرف هذا لا يهمها على الإطلاق، لابد أنك ستعاني كثيرًا حتى تعرف، هذه المعاناة ستشعرها بشعور أفضل تجاهك، لأنك تحرص على الاهتمام بالتعرف على رغباتها بالتالي كلما عانيت في التعرف على رغباتها دون أن تقولها كلما أحبتك أكثر وأكثر، وتوفيرًا عليك كل هذه المعاناة، إليك أبرز رغبات المرأة التي تريدها ولا تريد أن تصرح بها.

الرجل الناضج

لعل الرجل الناضج دائمًا كان بغية كل النساء سواء كانوا كبارًا أم صغارًا، والحقيقة أن الرجل الناضج لا ينبغي قياس نضجه بسنوات عمره فهناك رجال بلغوا من العمر أرذله وما زالت عقلياتهم كالمراهقين وربما أصغر، ورجال آخرون ربما لم يتجاوزوا العشرين بكثير وعقلياتهم تزن رجالاً في الستين أو السبعين، لذلك يبقى عامل السن جانبي بجوار التجربة والخبرة التي نالها كل شخص من خلال المواقف التي مر بها في حياته وبناءً عليها قام بوضع مسار لنفسه يحدد به أسلوب حياته والطريقة التي يعامل بها من حوله، ولذلك إليكِ عزيزتي المرأة الأمور التي يمكنك أن تميزي بها الرجل الناضج الذي يمكنك أن تأتمني نفسك عليه، وبين الرجل غير الناضج الذي لا يصلح لأن يكون في علاقة أصلا.

الحب المقدس

الحب المقدس هو غاية كل علاقة حب بين البشر. كل البشر، رجال ونساء، أطفال وكبار، الجميع يكبرون ويصلون لمرحلة الاحتياج إلى الحب من الآخرين. وعندما يجد كل شخص المحبة لدى الآخرين، كلما كان أكثر سعادة وغبطة من غيره. معنى كلمة الحب المقدس، ليست معقدة ولكنها جوهرية. بمعنى أن الحب معروف، ولكن القداسة، الكثير من الناس يخلطون بينها وبين العفة والشرف. ولكن في الأصل معنى كلمة مقدس تعني “مخصص”. ولذلك عندما نقول الحب المقدس فهذا يعني الحب المخصص لشخص واحد أو لشيء واحد، حسب نوعية الحب وحسب توجيه هذا الحب.

الرجل المرح

يجد الرجل المرح حظًا لدى النساء أكثر من غيره ويعتبر الرجل المرح خفيف الظل من أوائل الصفات التي تفضلها النساء عند الرجال، وأن يكون الرجل وسيمًا ناعم الشعر أو طويل أو حلو الملامح أو قوي الجسم والبنيان فهذه كلها صفات هامة جدًا، ولكن بجوار أن يكون ثقيل الظل أو جادًا بشكل زائد عن اللزوم فهذا ما لا يحبه أي شخص على الإطلاق، لذلك إليك الأشياء التي تجعل الرجل المرح مفضلاً عند النساء.

المزيد من المقالات...