29
السبت, فبراير

بشرة الوجه والحفاظ عليها من الأمور المهمة في حياتنا، ونظارة وجمال الوجه أمر جيد وممتاز، لذلك ينصح بتقشير الوجه بين فترة وأخرى خاصة للأناث لما له من فوائد عديدة بالمساعدة على إزالة الخلايا الميتة ولرفع درجة صحة الوجه، وهي عملية سهلة ولها الكثر من الفوائد.

العناية المستمرة والمنتظمة لبشرة الوجه ، سوف تكسب بشرة الوجه نضارة وبريق لامثيل لها ، ويجب أن يكون الشخص على علم بنوع بشرته ، لأنّ كل نوع بشرة تحتاج إلى عناية خاصة تختلف عن نوع البشرة الأخرى ، لذلك من الضروري تطبيق عملية التقشير للوجه ، لأنّها تعمل على إزالة خلايا الجلد الميت ، وتكسب الوجه بريقاً ، وتقشير الوجه يجعل البشرة ناعمة ، وهي تتواجد في الأسواق مستحضرات تقشير الوجه ، لكن معظمها مكون من مواد قد تكون ضارة بالبشرة ، لذلك سوف نقدم بعض وصفات وخلطات تقشير البشرة التي يمكن تحضيرها في المنزل ، ومن مواد طبيعية .

ما هي صنفرة الوجه

الكثير من الفتيات والسيدات وخاصة عند حلول مناسبة معينة ، وخاصة في أيامنا هذه مع إقتراب العيد يرغبن  بالاحتفال بالعيد مع إطلالة مميزة ومختلفة ، ولكن حتى تحصلين على ذلك لا بد من عمل شيء للتخلص من الجلد الميت على البشرة لكي تتمتون ببشرة نظرة ومشرقة وناعمة ، لذلك هناك وصفات لصنفرة الوجه والجسم بشكل عام نذكر منها  . 

وصفات لصنفرة الوجه والبشرة

♦وصفة لصنفرة وتقشير بشرة الوجه:

عملية تقشير الوجه ، هي عملية تتم بشكل كيميائي أو طبيعي ، يتم توزيعها على عدة مراحل متتالية ،توزع على عدة أسابيع ، تقوم هذه العملية بإزالة خلايا الوجه الميتة ،والتخلص من الجلد الجاف و المتشقق ، وآثار البثور القديمة ، أيضاً يساعد بشرة الوجه في التخلص من آثار حب الشباب .

تهتم المرأة بمظهرها ، وبالشكل الذي تظهر به ، فتجدها تحاول بكل الطرق الممكنة أن تبدو في كامل جمالها ، حتى لو لم تكن ملامحها جميلة ، فهي في العادة تميل إلى التواجد بقوة ، واظهار أبرز مفاتنها ، في حين أنها تتغنى بنقاط قوتها ، وتكره أن يكون هناك في شكلها أي نقاط ضعف ، وعلى خلاف الرجل الذي لا يهمه المظهر بمقدار اهتمامه بمظهر الزوجة أو الحبيبة التي يفضل أن تكون في كامل جمالها على الدوام ، ولأنها المرأة فطرها الله على حب الجمال ، وحب التمتع بالشكل الخارجي والداخلي ، تجدها دوما تميل إلى التفاعل مع الأخرين ، وفي الحديث بمجمل الوقت عن مساحيق التجميل ،و الادوات الشحصية التي تستخدمها لهذا الغرض ، وعليه فإنه لمن الفائدة أن تحصل المراة على ما تريد بهذا الخصوص ، لآن ذلك يعني أنها ما زالت على قيد الحياة ، على الاقل بالنسبة لها ، في حين أن بعض النساء تفضل الشهادة العلمية ، والمكانة الاجتماعية أكثر من أي وقت أخر ، وحتى في الوقت الذي تشعر فيه المراة بالأهمية ، يأتي الرجل ليسلط الضوء على ما ينقصها سواء في الشكل أو في المغزى الحياتي لها ، ومن اهم النقاط التي تركز عليها المرأة في حياتها بصفة عامة ، هي صفة الجمال الخارجي ، فتجدها تهتم بأكثر الأمور التي تبرز وتظهر منها ، وأهمها اهتمامها ببشرتها ، واهتمامها بمدى نعومة يديها ، ومدى ملائمة شكلها العام للموضة الجديدة ، وعليه كان لا بد من الوقوف على أفضل الطرق المستخدمة مؤخرا ، للوصول إلى طريقة فعالة لتنظيف البشرة بشكل كامل ، ولآنها المرأة ، فعليها أن تحصل على ما تريد في كل مرة ، ووقتما شاءت ،

العناية الكاملة للجسم هي المدخل الأول لعالم الجمال، والبشرة هي الجزء الأهم في حلقة العناية المتاكملة، تبدأ العناية بالبشرة من التغذية السليمة من الداخل، وصولاً إلى العناية الصحيحة من الخارج، من تقشير، وتنظيف، وترطيب، وتفتيح، وما إلى ذلك ،وتعد عملية التقشير هي العملية الأولى في سلسة الحفاظ على البشرة وهي مهمة جداً كونها تعمل على تنعيم البشرة، وتخليصها من مسببات لاشوائب والبقع ،وتساعدها على تشرب الكريمات ،وتسهيل الترطيب ،وإستقبال المكياج بصورة فعالة ،ولذلك ساستعرض أهم طرق التقشير للجسم وأكثرها نجاعة وفعالية .

تقشير البشرة هو بمثابة سنفرة للوجه ولطبقات الجلد وهو وضع مادة لزجة تحتوي على حبيبات ناعمة على الوجه والقيام بعملية التقشير لتنشيط الدورة الدموية في الوجه وإكسابها لونا ورديا زاهيا ولإعادة النضارة والحيوية للبشرة وتخليصها من الشوائب والخلايا الميتة وإكسابها ملمس ناعم ولمعة براقة ، كما يعمل التقشير على التقليل من ظهور علامات تقدم السن والخطوط الرفيعة التي تتكون أسفل العين وعلى الجبين وحول الفم ، ويساعد التقشير في التخلص من البثور والبقع الداكنة وحب الشباب والنمش وكلف الحمل ، كما يعزز من إنتاج البشرة للكولاجين والمحافظة على شبابها ورونقها ، ويساعد في إزالة الرؤوس السوداء ومحاربتها والتقليل من مظهر الندوب على سطح البشرة ، كما يعمل كقابض لشد وتصغير المسامات الواسعة ويخفف من الأثر الواضح لحروق وتصبغات الشمس الداكنة .

المزيد من المقالات...