24
الثلاثاء, نوفمبر

سلسلة مباني غريبة حول العالم (ج6) : Niterói Contemporary Art Museum

سلسلة مباني غريبة حول العالم
Typography
  • Smaller Small Medium Big Bigger
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times
متحف الفن المعاصر في مدينة Niterói، أيضا يعرف باسم MAC، صممه المهندس المعماري البرازيلي الشهير Oscar Niemeyer وتم انهاء بنائه في عام 1996. هذا الصرح الشهير المنشأ على شكل صحن يقع في جرف فوق خليج غوانابارا في مدينة Niterói، تصميم البناء بسيط جدا و لكنه قادر على وضع الإطلالة البانورامية الرائعة للخليج ضمن إطار من النوافذ التي يوفرها التصميم بحيث نحصل على أجمل إطلالة ممكنة، و هو من الروائع التي صممها نيماير.



Courtesy of wikiarquitectura.com

قال نيماير متحدثاً من موقع المشروع MAC عند الجرف الصخري "المجال كان ضيقا ومحاطا بالبحر ولذلك جاء هذا الحل بشكل طبيعي"، ونتج عن هذا الحل الطبيعي أوالبديهي بناء أنيق منحني يرتفع عن حوض البحر برشاقة ويوفر إطلالة بانورامية خلابة على الطبيعة المحيطة.

على الرغم من أن متحف الفن المعاصر غالباً ما يشبَّه بالصحن الفضائي الطائر، إلا أن الفكرة الفلسفية أوالشعرية لهذا التكوين هي الانبثاق من الأرض والنمو والانتشار بشكل مستمر مثله كمثل الوردة التي تجد طريقا لتنبثق و تنمو من بين الصخور.
الهيكل المرتفع ستة عشر مترا يقع في ساحة عامة معبدة، ويمكن الوصول إليه عن طريق ممر منحدر على شكل دوامة، مغطى بالسجاد الأحمر بطول 98 متر.



Sketch by Oscar Niemeyer. Image Courtesy of wikiarquitectura.com

البناء بمساحة تصل إلى 2000 متر مربع يحتوي على ثلاثة طوابق، ويتموضع على أسطوانة بقطر حوالي 2.7 متر تنغرس ضمن مسبح بعمق 60 سنتيمتر بحيث تنعكس صورة البناء على مياهه لإعطاء شعور بالخفة و الرشاقة.
توفر القاعة السداسية الرئيسية 400 متر من المساحة الخالية من الأعمدة، مناسبة للعرض و محاطة بإطلالة دائرية بانورامية على البيئة المحيطة من خلال نوافذ زجاجية تميل بزاورة 40 درجة مئوية للأسفل.



© Gili Merin

لمحة عن مواد البناء والإكساء:
تم استخدام البيتون مسبق الإجهاد لإنشاء العوارض ، والرصيف الخارجي البيتوني الحلزوني تم تلوينه باللون الأحمر مع جدران جانبية بيضاء اللون، وتم اختيار اللون الأبيض للإكساء الخارجي وفرشت أرضيات القاعات بالسجاد الأزرق.
استخدم زجاج مضاعف ثلاثي تم تصنيعه خصيصا لهذا المشروع، كل لوح له إطار معدني ويميل بزاوية 40 درجة مئوية عن الأفق، وتستطيع تحمل وزن 20 شخصا.

الشكل الأيقوني الفريد للبناء حول المدينة من مدينة عادية على طريق المسافرين إلى مدينة مشهورة بمعلم سياحي يزوره الناس لرؤية جماله والاستمتاع بالمناظر الخلابة.

متحف الفن المعاصر في مدينة Niterói، أيضا يعرف باسم MAC، صممه المهندس المعماري البرازيلي الشهير Oscar Niemeyer وتم انهاء بنائه في عام 1996. هذا الصرح الشهير المنشأ على شكل صحن يقع في جرف فوق خليج غوانابارا في مدينة Niterói، تصميم البناء بسيط جدا و لكنه قادر على وضع الإطلالة البانورامية الرائعة للخليج ضمن إطار من النوافذ التي يوفرها التصميم بحيث نحصل على أجمل إطلالة ممكنة، و هو من الروائع التي صممها نيماير.



Courtesy of wikiarquitectura.com

قال نيماير متحدثاً من موقع المشروع MAC عند الجرف الصخري "المجال كان ضيقا ومحاطا بالبحر ولذلك جاء هذا الحل بشكل طبيعي"، ونتج عن هذا الحل الطبيعي أوالبديهي بناء أنيق منحني يرتفع عن حوض البحر برشاقة ويوفر إطلالة بانورامية خلابة على الطبيعة المحيطة.

على الرغم من أن متحف الفن المعاصر غالباً ما يشبَّه بالصحن الفضائي الطائر، إلا أن الفكرة الفلسفية أوالشعرية لهذا التكوين هي الانبثاق من الأرض والنمو والانتشار بشكل مستمر مثله كمثل الوردة التي تجد طريقا لتنبثق و تنمو من بين الصخور.
الهيكل المرتفع ستة عشر مترا يقع في ساحة عامة معبدة، ويمكن الوصول إليه عن طريق ممر منحدر على شكل دوامة، مغطى بالسجاد الأحمر بطول 98 متر.



Sketch by Oscar Niemeyer. Image Courtesy of wikiarquitectura.com

البناء بمساحة تصل إلى 2000 متر مربع يحتوي على ثلاثة طوابق، ويتموضع على أسطوانة بقطر حوالي 2.7 متر تنغرس ضمن مسبح بعمق 60 سنتيمتر بحيث تنعكس صورة البناء على مياهه لإعطاء شعور بالخفة و الرشاقة.
توفر القاعة السداسية الرئيسية 400 متر من المساحة الخالية من الأعمدة، مناسبة للعرض و محاطة بإطلالة دائرية بانورامية على البيئة المحيطة من خلال نوافذ زجاجية تميل بزاورة 40 درجة مئوية للأسفل.



© Gili Merin

لمحة عن مواد البناء والإكساء:
تم استخدام البيتون مسبق الإجهاد لإنشاء العوارض ، والرصيف الخارجي البيتوني الحلزوني تم تلوينه باللون الأحمر مع جدران جانبية بيضاء اللون، وتم اختيار اللون الأبيض للإكساء الخارجي وفرشت أرضيات القاعات بالسجاد الأزرق.
استخدم زجاج مضاعف ثلاثي تم تصنيعه خصيصا لهذا المشروع، كل لوح له إطار معدني ويميل بزاوية 40 درجة مئوية عن الأفق، وتستطيع تحمل وزن 20 شخصا.

الشكل الأيقوني الفريد للبناء حول المدينة من مدينة عادية على طريق المسافرين إلى مدينة مشهورة بمعلم سياحي يزوره الناس لرؤية جماله والاستمتاع بالمناظر الخلابة.



المصدر: هنا

حقوق صورة الغلاف: © Gili Merin