18
الثلاثاء, يونيو

مخترع الدّراجة الهوائيّة كيركباتريك ماكميلان

تاريخ العلوم والاختراعات
Typography
  • Smaller Small Medium Big Bigger
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times
واحدة من أقدم وسائل النّقل المعاصر وأهمّها. تعدّ من الرّياضات المنشّطة للجسم بالإضافة إلى كونها صديقةُ للبيئة. فقدت جزءاَ من ألقها بعد إختراع السّيّارة إلا أنّها تلقى اهتماماَ متزايداَ حيث تخصص الكثير من دول أوروبا مسارات مخصصة لها. تعرفوا معنا في هذا المقال على تاريخ و نشأة الدّراجة الهوائيّة و من هو مخترعها...
يعود الفضل باختراع الدّراجة الهوائيّة ذات الدوّاسة للحدّاد الاسكتلنديّ كيركباتريك ماكميلان.
ولد كيركباتريك ماكميلان في عام 1812 ميلادي في مقاطعة دامفرايزشير وهو ابن لحدّاد. زاول خلال فترة طفولته الكثير من المهن قبل أن يستقر أخيراَ في مهنة الحدادة إلى رفقة والده و ذلك عام 1824ميلادي. و في نفس تلك الفترة شاهد طفل يمتطي لعبة رأس الحصان - لعبة للأطفال تتكون من خشبة و في نهايتها مجسّم لرأس حصان - فقرّر أن يصنع لنفسه واحدةَ ،وعند الانتهاء أدرك كيف أنّه من الممكن أن تتحسّن جذرياَّ إذا ما استطاع تحريكها دون أن يضع قدميه على الأرض. استطاع ماكميلان إنهاء اختراعه الجديد حوالي عام 1839 ميلادي أثناء عمله في دكان الحدادة.
كانت أول درّاجة هوائيّة تعمل بدوّاسات تحرّك وفق حركة تردديّة أفقيّة يقوم بها السّائق على الدوّاسات حيث تنتقل هذه الحركة من الدّواسات إلى العجلة الخلفيّة عن طريق ساعد مربوط بقضبان ربط.
كانت الآلة ثقيلة جداّ و تتطلب مجهوداَ بدنيّاَ عالياَ، وبالرغم من ثقلها استطاع ماكميلان اتقان فن ركوبها في شوارع الريف الوعرة و سرعان ما اعتاد القيام بجولته البالغ طولها 14 ميلاَ في أقل من ساعة. حدث عمله البطوليّ التّالي في حزيران عام 1842 ميلادي حيث قطع مسافة 86 ميلاَ ليصل إلى مديتة غلاسغو. استغرقت رحلته يومين و غُرّم على إثرها بخمس شلنات لتسببه بإصابة بسيطة لفتاة صغيرة كانت تركض في طريقه.
لم يحاول ماكميلان أبداً أن يأخذ براءة اختراع أو أن يربح النقود من اختراعه. إلّا أنّه لم يكن من الصعب على من رآها من النّاس أن يدرك مدى أهمية هذا الاختراع و سرعان ما بدأت نسخٌ مقلّدة تظهر في الأسواق للبيع.
استطاع غافين ديلزل أن ينسخ الاختراع في عام 1846 ميلادي و أذاع الخبر للكثير من النّاس لدرجة أنّه اعتبر مخترع الدّراجة الهوائيّة لمدة خمسين عاماً. مع ذلك لم يبال ماكميلان كثيراّ بالضجّة التي أثارها اختراعه إذ فضّل الاستمتاع بالحياة الريفيّة الهادئة التي لطالما اعتادها. توفي ماكميلان في يوم 26 كانون الثّاني من العام 1878 ميلادي، ومنذ ذلك الوقت تطورت الدراجة الهوائية كثيراً إلى أن وصلت لشكلها الذي نعرفه اليوم .

المصدر : هنا