14
الخميس, نوفمبر

تعدّ الذئبة الحمراء من الأمراض المزمنة الّتي تنشأ عندما يهاجم الجهاز المناعي في جسم الإنسان أنسجة الجسم والأعضاء أيضاً، فقد يصيب الالتهاب عدّة أماكن في الجسم، منها: المفاصل، والجلد، والكليتان، وخلايا الدم، والقلب، والرئتان.

ما هو مرض البرص؟

يشمل البرص أو المهق (بالإنجليزية:albinism)، مجموعة من الاضطرابات الموروثة المتنحية المرتبطة بالجنس، التّي تتميز بقلّة أو عدم إنتاج صبغة الميلانين، حيث إنّ نوع وكمية الميلانين الذي ينتجها الجسم تحدد لون الجلد والشعر والعيون، وقلة الصبغة تجعل مرضى البرص أكثر حساسيّةً للتعرّض لأشعة الشمس، وتزيد خطر الإصابة بسرطان الجلد.

البرص

البرص، أو كما يعرف بالبهاق هو مرض جلدي يتمثّل باختفاء لون الجلد، وظهور بقع بيضاء في مناطق مختلفة منه، وذلك بسبب فقد الخلايا الصبغيّة في الجلد، وهي التي تحدّد لونه، ويعزى لها اختلاف ألوان البشر، ويزيد إفرازها عند التّعرض لأشعّة الشّمس كونها تحمي الجلد من هذه الأشعة الضّارة، ولذلك فإنّ الأشخاص الذين يعيشون في الأماكن الحارّة هم أصحاب بشرة داكنة بشكل عام، وهناك حوالي اثنين بالمئة من سكّان العالم مصابون به، وقد بدأ بالظّهور عن نصفهم قبل بلوغهم عامهم العشرين، ويصيب جميع البشر على اختلاف بلدانهم، وألوانهم، وجنسهم.

علاج البرص

يعاني بعض الأشخاص من الإصابة بالبرص، ولذلك نقدّم لكم بعض العلاجات التي تساهم في التخلّص من هذا المرض. منها:

مرض البرص

كثيراً ما نسمع عن مرض البرص أو البهاق، يعتبر هذا المرض من الأمراض الجلدية المنتشرة والتي قد تصيب أجزاء مختلفة من الجسم أو جزءاً واحد فقط، وهو مرض حساس لأنّه قد يصيب المناطق الجلدية الظاهرة من الإنسان مثل الوجه أو اليدين والقدمين وهو ما يسبّب الحرج للمصاب والأذى النفسي وأكثر ما نجده عند الأشخاص ذوي البشرة السمراء، فما هو هذا المرض؟ وما هي أسباب الإصابة به؟ وكيف يمكن علاجه ومكافحته؟ هذا ما سنتحدث عنه في هذا المقال.

تعريف مرض البرص

مرض البرص هو مرض وراثي يحدث نتيجة عدم وجود صبغة الميلانين في الجلد والشعر والعيون، وتسبّب حساسية للجلد والعيون عند التعرض للضوء، وتكون الوظيفة الأساسيّة لصبغة الميلانين حماية الجلد من الأشعّة الفوق بنفسجيّة الناتجة عن الشمس، ونتيجة عدم وجود صبغة الميلانين الّتي تعمل على حماية الجلد وبالتالي يصاب الشخص بحروق عند تعرّضه للشمس ومشاكل في العين؛ لأنّ العين لا تكتمل بشكلٍ طبيعيّ، ويصيب البرص الذكر والأنثى وهو مرض جلدي غير معدي يبدأ ظهوره منذ ولادة الطفل، وينتج بسبب اختلاف طفرات الجينات الّتي تؤثر على نقاط مختلفة ممّا يؤدي إلى انخفاض إنتاج الميلانين.

المزيد من المقالات...