26
الجمعة, أبريل

تعريف الحبّ: ما هو الحبّ

الحُبّ هو شعور بالانجذاب والإعجاب نحو شخص ما، أو شيء ما، وقد يُنظر للحبّ على أنّه كيمياء متبادلة بين اثنين، ومن المعروف أنّ الجسم يفرز هرمون الأوكسيتوسين المعروف بهرمون المحبّين أثناء اللقاء بينهم. وتمّ تعريف كلمة حبّ لغويّاً على أنّها تضمّ معاني الغرام، والعلّة، وبذور النّبات، ويوجد تشابه بين المعاني الثّلاث على الرّغم من تباعدها ظاهريّاً؛ فكثير ما يشبّهون الحبّ بالدّاء أو العِلّة، وكثيرا أيضاً ما يُشبّه المحبّون الحبّ ببذور النّباتات.

كيف تجعلين الرجل يحبك بجنون

شُغلت الفتيات والسيّدات في هذا العصر بالدّراسة، والعمل، والنّشاط، والدّعوات، والحفلات، والسّهرات. ولكنّ أكثر ما يرهق الفتاة بشكلٍ عامّ هو بحثها عن حبيبٍ يحبّها بجنون، ولكنّها تؤمن بأنّ الرّجل يحبّ المظهر الخارجيّ للمرأة أكثر من الجمال الداخلي، ولذلك سنذكر لك سيّدتي بعض النّصائح التي يمكنك اتّباعها كي يحبّك الرّجل:

كيف تجعل شخص يحبك وهو لا يحبك

يُواجه الكثير من الأشخاص صعوبةً حين يعجبون ويحبّون شخصاً معيّناً، ويحتارون في الطريقة التي يجب اتّباعها للفت انتباهه، وجعله يحبّهم دون أن يُدرك ذلك. ومن أهمّ الخطوات التي يجب اتّباعها لجعل شخص ما يحبّك ما يلي:

إنّ أعظم سحر في العالم هو المحبة، فما بالك إن اختلطت المحبة مع قوة الإرادة! إن المحبة هي شعور داخلي لا يمكن قياسه بالمادة أو بمقياس مرئي، فهي تكمن بالأفعال التي يقوم بها الإنسان ليثبت للطرف الآخر أنّه يكنّ له مشاعر الحب، أو أفعال يقوم بها الشخص ليجعل شخصاً آخر أن يبادله شعور الحب ذاته، وسحر المحبة هو من أنجح الوسائل التي تستطيع أن تكسب فيها المرأة قلب زوجها وكيانه، بل سيصبح مثل الخاتم حول إصبعها.

العلاقة بين الزوجين

حيَّر سؤال " كيف أجعل زوجي يحبني" عقول الكثير من النساء اللواتي يجهلن طرق التعامل مع أزواجهن ، وطرق جذبهم إليهن. الكثير من النساء يتحمّسن في بداية الزواج، ويبالغن كثيراً في الاعتناء بأنفسهنّ من أجل الظهور بأروع وأجمل صورة أمام أزواجهن، لكن لا يكاد يفتر هذا الحماس بعد مضيّ وقتٍ من الزواج؛ بحيث تُهمل المرأة نفسها، وتجعل حاجات زوجها آخر اهتماماتها.

كيف تعاملين حبيبك

العديد من الفتيات تريد الرجل المثالي، الذي يحبها حباً صادقاً بعيداً عن التكلف، ويقف الرجل معها في الشدة ويعاملها برومانسية وشفافية وحب وإخلاص، ويفرحها ويسعدها ويزيل عنها الهم ويقف معها في أزماتها والمصاعب التي تواجهها ويكن بجانبها ويواسيها عندما تبكي، يقدم لها الهدايا ولا ينسى المناسبات المتعلقة بها مثل عيد ميلادها أو عيد زواجهما أو عيد الحب أو ذكرى لقائهما الأول وأن يأخذها إلى النزهات الرائعة، ولتحصل على ذلك عليها ان تقوم بشيء مماثل تجاه من تحب وأن تمنحه الحب والحنان ليمنحها هو نفس الشعور.

يشعر الشباب بالحيرة عندما يُطلب منهم الحكم على الفتاة إن كانت تبادلهم شعور الحب والإعجاب أم لا، والكثير منهم لا يكونون متأكّدين من صدق الفتاة معهم، وإن كانت تأخذ الموضوع على محمل الجد أم لا، سنتطرّق في هذا المقال إلى أكثر الطرق العمليّة التي يمكن للشاب الالتزام بها لمعرفة إذا كانت الفتاة واقعة في حبّه أم لا؟

المزيد من المقالات...